منتدى جامعة الأزهر
هذه الرسالة تفيد بأنك غير مسجل بالمنتدى تفضل بالدخول على اشتراكك ان كنت عضو لدينا او قم بالنقر على زر التسجيل لتصبح عضو معنا


منتدى خاص بجامعة الازهر للتعليم والدراسه من خلاله
 
الرئيسيةاليوميةس .و .جبحـثالتسجيلالأعضاءالمجموعاتدخول

شاطر | 
 

 حساسية الأسنان..أسبابها وعلاجها..

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
راية الإسـلام
أزهري جديد
أزهري جديد
avatar

عدد المساهمات : 23
تاريخ التسجيل : 08/03/2010

مُساهمةموضوع: حساسية الأسنان..أسبابها وعلاجها..   الخميس مارس 11, 2010 2:52 pm

حساسية الأسنان...
ــــــــــــــــــــــــــــــ ـــــــــــــ
ــــــــــــــــــــــــــــــ ـــــــــ

حساسية الأسنان هي حالة من عدم الارتياح أو الألم التي تصيب سن واحد أو مجموعة من الأسنان عند تناول مأكولات أو مشروبات ساخنة أو باردة أو سكرية أو حامضة أو حتى عند تنفس هواء بارد عن طريق الفم. قد يكون الألم حادا أو مفاجئا أو واخزا باتجاه عصب سن معين أو مجموعة من الأسنان.


ما الذي يسبب حساسية الأسنان؟
تصبح الأسنان حساسة عندما تنكشف الطبقة التحتية من الأسنان – عاج السن - للعوامل الخارجية في الفم نتيجة انحسار أنسجة اللثة بعيدا عن الأسنان. و بما أن جذور الأسنان غير مغطاة بطبقة المينا الصلبة، فإن المشروبات أو المأكولات الساخنة، الباردة أو السكرية تستطيع عبور طبقة العاج لتصل في النهاية إلى عصب السن، مما يشعرك بألم في أسنانك.

من العوامل التي تسبب تفاقم مشكلة حساسية الأسنان:

تفريش الأسنان بعنف: مع مرور الوقت، فإن تفريش أسنانك بشكل عنيف أو تفريشها مستخدما فرشة أسنان ذات شعيرات خشنة أو صلبة، قد يضعف طبقة المينا على سطح أسنانك والذي يؤدي بدوره إلى تعريض أو كشف عاج السن للمثيرات الخارجية. و قد تتسبب هذه العملية أيضا في تراجع وانحسار اللثة بعيدا عن الأسنان وبالتالي كشف جذور الأسنان الحساسة.

تراجع اللثة: عند انحسار وتراجع اللثة بسبب إصابتك بأمراض اللثة مثلا، فإن سطح جذور السن تصبح معرضة ومكشوفة.

كسر الأسنان: يؤدي تحطم أو كسر السن إلى تراكم البكتيريا الموجودة في البلاك في الفراغات الناتجة عن الكسر وبالتالي يصبح طريقها أسهل للوصول إلى عصب السن مسببة التهابه وتهيجه ويصاحب ذلك آلام شديدة.

طحن الأسنان: إن طحنك لأسنانك قد يؤدي إلى إضعاف أو إزالة طبقة المينا من على سطح الأسنان وبالتالي كشف الطبقة التحتية للسن.

استخدام منتجات تبييض الأسنان: القيام بتبييض الأسنان أو استخدام معاجين الأسنان المحتوية على مركبات كربونات صوديوم ومركبات البروكسيد أحد العوامل الرئيسية في حساسية الأسنان.

عمرك: تبلغ معدلات الإصابة بحساسية الأسنان ذروتها ما بين عمر 25 الى 30 سنة.

تراكم البلاك: يتسبب ظهور البلاك على سطح جذور الأسنان في إصابة السن بالحساسية.

استخدام غسول الفم: خصوصا عند الذين يستخدمون الغسول بكثرة. و السبب وراء ذلك أنه إذا كان عاج سنك مكشوفا لأي سبب كان، فاعلم أن بعض أنواع غسول الفم التي تصرف دون الحاجة إلى وصفة طبية تحتوي على أحماض معينة قد يكون لها أثرا سلبيا في تفاقم مشكلة حساسية الأسنان، حيث تزيد هذه الأحماض من التلف في عاج سنك. في حالة إصابتك بحساسية الأسنان، فعليك استشارة طبيب أسنانك حول استخدام محاليل طبيعية تحتوي على الفلورايد.

الأطعمة الحمضية: إن تناولك هذا النوع من الأطعمة بكثرة مثل (الليمون و الطماطم و المخللات و الشاي) يؤدي إلى تآكل طبقة المينا على سطح الأسنان.

الخضوع لعمليات جراحية حديثا: قد تصاب بحساسية الأسنان نتيجة إجراء عمليات تنظيف الأسنان، علاج العصب، تركيب التيجان و إعادة ترميم الأسنان التالفة. علما بأن هذا النوع من حساسية الأسنان يستمر لفترة قصيرة حيث يزول خلال 4-6 أسابيع.



ماذا يمكن فعله لتخفيف من ألم حساسية الاسنان ؟

العناية بصحة الفم والأسنان: عليك اتباع ارشادات نظافة الفم و الأسنان مستخدما فرشاة وخيط الأسنان لضمان نظافة جميع أجزاء فمك وأسنانك.

استخدام فرشة أسنان ذات شعيرات ناعمة: سيساعد ذلك على التقليل من احتكاك الفرشاة بسطح الأسنان وسيساعد أيضا على التخفيف من تهيج اللثة. احرص على تفريش أسنانك بلطف حول حدود اللثة حتى لا تؤذي أنسجة اللثة الداعمة للأسنان.

استخدم معجون أسنان طبي لتخفيف حساسية الأسنان: هناك العديد من المنتجات المتوفرة لعلاج حساسية الأسنان. ومع استخدام أحدها بانتظام ستلاحظ بأن الحساسية تزول تدريجيا. قد تحتاج أن تجرب أنواعا مختلفة من معاجين الأسنان الخاصة بعلاج حساسية الأسنان حتى تجد أفضلها وأنسبها. يمكن اتباع إحدى النصائح الطبية التي تشير إلى وضع طبقة من معجون الأسنان المناسب على جذور الأسنان المكشوفة قبل ذهابك إلى النوم. ولا تستخدم معجون الأسنان الخاص بعلاج الجير، وإنما من الأفضل أن تستخدم معجون أسنان يحتوي على الفلورايد

انتبه لما تأكله: تجنب تناول الأطعمة الحمضية حيث تعمل هذه المأكولات على إذابة طبقة المينا تدريجيا مما يؤدي إلى كشف طبقة السن التحتية. و قد يكون لها أثر سلبي في تفاقم مشكلة الحساسية وبالتالي زيادة ألم أسنانك.

استخدم منتجات طبية تحتوي على الفلورايد: يساهم استخدام غسول الفم المحتوي على الفلورايد في التخفيف من حساسية أسنانك. استشر طبيبك عن أفضل الأنواع المستخدمة في المنزل.

تجنب طحن أسنانك: إذا كنت تعاني مشكلة طحن الأسنان أثناء النوم فعليك استخدام واقي الفم.

راجع طبيب أسنانك دوريا: قم بتلك الزيارات لتنظيف أسنانك لإفادتك بتعليمات وإرشادات هامة حول صحة فمك وأسنانك، ولكي يتم علاج أسنانك بالفلورايد كل 6 أشهر.

إذا لم تستفد من طرق الوقاية السابقة واستمرت حساسية أسنانك، فعليك التحدث لطبيب أسنانك. قد يجري طبيب أسنانك إحدى العمليات الجراحية التي من شأنها علاج حساسية أسنانك. مثل:

استخدام حشوة أسنان بيضاء لتغطية وحماية سطح جذور الأسنان المكشوفة.

طلاء جذور الأسنان المكشوفة بالفلورايد.

استخدام واقي أسطح الطواحن لعاج الأسنان المكشوفة.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
sosa_lola2011
أزهري فعال جدا
أزهري  فعال جدا
avatar

عدد المساهمات : 108
تاريخ التسجيل : 23/11/2011

مُساهمةموضوع: رد: حساسية الأسنان..أسبابها وعلاجها..   الأربعاء نوفمبر 30, 2011 8:13 pm

الف شكرا
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
حساسية الأسنان..أسبابها وعلاجها..
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدى جامعة الأزهر :: جامعة الازهر :: كلية طب أسنان-
انتقل الى: